الرئيسية / اخبار الاقتصاد / البنك الدولي يقدم 450 مليون دولار لمساعدة فقراء اليمن

البنك الدولي يقدم 450 مليون دولار لمساعدة فقراء اليمن

وافق البنك الدولي على تقديم منحتين جديدتين لليمن بإجمالي 450 مليون دولار لتقديم دعم طارئ للفئات الأكثر ضعفا ومعاناة من السكان في البلاد.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية فأن المؤسسة الدولية للتنمية ذراع مجموعة البنك الدولي لمساعدة البلدان الأشد فقرا في العالم ستقدم المنحتين البالغة قيمتهما 250 مليونا و200 مليون دولار.

وأضافت أن المنحتين ستمولان مشروعين يهدفان إلى دعم النساء والأطفال الأكثر ضعفا وتزويدهم بالخدمات الضرورية في مجالات الرعاية الصحية والتغذية والخدمات الاجتماعية الأساسية التي يعتمد عليها ملايين المينيين وتوفير فرص الحصول على الدخل للأسر الأكثر فقرا.

ونقلت الوكالة عن محمد السعدي وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني قوله إن اجتماعات ستعقد بين البنك واليمن خلال الأيام القادمة لبحث آلية توزيع المشاريع على عموم محافظات اليمن.

كان برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة قال في أواخر العام الماضي إن أكثر من نصف سكان اليمن البالغ عددهم 26 مليونا لا يستطيعون الحصول على الغذاء بسبب الحرب الدائرة في البلاد منذ 21 شهرا.

كما حذر البرنامج من أن 19 محافظة من محافظات البلاد البالغ عددها 22 تواجه نقصا حادا في الغذاء وعلى شفا المجاعة جراء الحرب التي أسفرت عن مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص وتشريد ما يزيد على ثلاثة ملايين.

وشن تحالف عسكري بقيادة السعودية آلاف الضربات الجوية على الحوثيين منذ أن أطاحت الجماعة بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا وتوسعت في أنحاء أخرى من البلاد في مارس/آذار 2015.

(المصدر)

عن هوامير المملكة

شاهد أيضاً

الإمارات تتبوأ المرتبة 19 عالمياً في مؤشر التنافسية لعام 2017

أصدرت مؤسسة ’أديكو الشرق الأوسط‘ بالتعاون مع’كلية إنسياد للأعمال‘ و’معهد قيادة رأس المال البشري‘ في سنغافورة تقريراً جديداً أظهر أن دولة الإمارات العربية المتحدة تبوأت المرتبة الأولى على مستوى منطقة غرب آسيا وشمال أفريقيا ضمن ’مؤشر تنافسية المواهب العالمي‘ (GTCI) لعام 2017 ، وتشتمل البلدان في منطقة شمال أفريقيا وغرب آسيا على الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والمملكة العربية السعودية، والبحرين، والكويت، والأردن، وعمان، وتركيا، ولبنان، وتونس، ومصر، والجزائر، والمغرب. كما صُنّفت الإمارات في المرتبة 19 من أصل 118 دولة مشاركة في المؤشر، لتتفوّق بذلك على معظم البلدان الأخرى وفقاً للركائز الأساسية التي يستند إليها المؤشر وهي: ’الجذب‘، و’الحفاظ على المواهب‘، و’التمكين‘. وتعد مؤسسة ’أديكو‘ شريكاً مساهماً في إصدار ’مؤشر تنافسية المواهب العالمي‘ السنوي، والذي أصبح يجسّد معياراً رائداً لتقييم القدرة التنافسية للدول على صعيد جذب المواهب، ومنذ إطلاقه أول مرة عام 2013، ساهم المؤشر في تصنيف الدول المشاركة فيه وفقاً لقدرتها على تطوير المواهب وجذبها والحفاظ عليها وتمكينها. وتؤكد نسخة المؤشر لعام 2017 ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *